المطران إيلاريون كبوجي... رائد «لاهوت المقاومة»

Submitted on Sun, 01/06/2019 - 18:52

سركيس أبو زيد

أسّس أول خليّة فدائيّة في القدس، جاعلاً من عباءته الكهنوتية درعاً لمقاومة سلطات الاحتلال، فسار على طريق المسيح الذي استعمل العنف لطرد لصوص الهيكل.

سلافوي جيجك: الاستبداد (قد يكون) مستقبل العالم والثورة التقليدية جنون! (1 من 3)

Submitted on Sun, 01/06/2019 - 02:16

نص :علاء خزام

هنا لقاء طويل (12500 كلمة في النص الإسباني الأصلي) أجراه الصحافي وأحد مؤسسي أسبوعية "Perfil" الأرجنتينية خورخي فونتيبيتشيا مع جيجك ونشرته الصحيفة في 9 أيلول/سبتمبر 2018:

متى زرت الأرجنتين آخر مرة؟

منذ حوالي عشر سنوات.

وماذا تتذكر عن البلد في ذلك الوقت؟

أتذكر تفاصيل خاصة كمركز Ateneo لبيع الكتب والمكتبات الجميلة والتي هي أيضاً مقاه؛ أو المطاعم، ليس الغالية منها بل المعتدلة، الأماكن الشائعة لتناول الطعام، أشياء مثل سندويش الـ El choripán.

محمد علي الحكيم يسدد القسط الأول لمن أوصلوه الى منصب وزير الخارجية ويعترف بدولة العدو الصهيوني:

Submitted on Sat, 01/05/2019 - 10:57

علاء اللامي

إنها المرة الأولى التي تعلن فيها الدبلوماسية العراقية على لسان وزير الخارجية محمد علي الحكيم وأحد تلامذة مدمر العراق بول بريمر أن (العراق يؤمن بحل الدولتين)! هذه خطوة ستفرح دولة العدو والتطبيعيين الدونيين في العراق والدول العربية حتى لو بدت صغيرة من حيث الشكل، فهي تعني دخولا صريحا في عملية الاعتراف بدولة العدو والاستعداد للتطبيع معها.

مشاريع تطبيع الدونية وافشالها

Submitted on Fri, 01/04/2019 - 20:48

صائب خليل
يبدو لي ان من حقنا ان نحتفل ونقول ان الحملة التي شنتها إسرائيل من خلال فجر السعيد لتطبيع العلاقات معها قد فشلت فشلاً ذريعاً، مثلما فشلت تلك التي خاضتها من خلال نادية مراد قبل ذلك، والتي كلفت اسرائيل جائزة نوبل بذاتها. 
كيف نقيس الفشل والنجاح في هذه الأمور؟ علينا أولاً ان نعرف اهداف الخصم وكم تمكن من تحقيقه منها وكم فشل فيه. وبالنسبة لمعركة التطبيع، فهدف إسرائيل منها واضح: هو ان يعتبر العرب وجود إسرائيل بينهم وفي بلادهم، وموقفها العنصري منهم، أمراً طبيعياً. 

انقلاب الصخيرات [1] : احتفالاً بعيد ميلاد الحسن

Submitted on Fri, 01/04/2019 - 15:14

جعفر البكلي

لن يدري أحدٌ ماذا دار في خلد ملك المغرب، وهو قابعٌ في مراحيض قصره ينتظر، في كل لحظة، أن يدهم أعداؤه مخبأه، ويقتادوه إلى ساحة الإعدام. أتراه فكّر في شكل الميتة البائسة التي تنتظره على أيدي أولئك الجنود المتمردين الذين يسمع أزيز رصاصهم يفتك بكل من يتحرك في قصر الصخيرات؟! 

أم تراه تذكّر وجوه ملوك، وسلاطين، وأمراء للمؤمنين سبقوه إلى حتف ذليل مهين، بعد حياة قضوها في أبهة وعُتُو وتيه؟!

سنة جديدة: الحرب مستمرّة

Submitted on Fri, 01/04/2019 - 15:10

عامر محسن

«الامبريالية الأميركية… قد أرسلت منذ فترةٍ قريبة قواتها المسلحة لغزو واحتلال لبنان. لقد أقامت الولايات المتحدة مئات القواعد العسكرية في بلدانٍ كثيرة حول العالم. ولكنّ الأرض الصينية في تايوان، ولبنان، وكل القواعد الأميركية على أراضٍ غريبة هي في الواقع حبالٌ كثيرة تلتفّ حول عنق الامبريالية الأميركية. هذه الأنشوطات قد نسجها الأميركيون بأنفسهم، وليس أي أحدٍ آخر، وهم قد عقدوها حول أعناقهم، وسلّموا طرف الحبل الى الشعب الصيني، والشعوب العربية، وكل الشعوب في العالم التي تحب السلام وتمانع العدوان.

بمناسبة استقالة الوزيرة د. شيماء الحيالي لأن أخاها داعشي!

Submitted on Thu, 01/03/2019 - 20:15

علاء اللامي

الدولة العشوائية لا علاقة لها بمبدأ المسؤولية الفردية لكل مواطن عن أفعاله! للمرة الألف، يتأكد الطابع العشوائي واللاحضاري لدولة المكونات الطائفية والعرقية التي أقامها الاحتلال الأميركي في العراق بعد الغزو سنة 2003.