صالح المطلك ورائد فهمي .. مليشيا سياسية أميركية واحدة!

Submitted on Sat, 12/29/2018 - 13:04

علاء اللامي

بعد صالح المطلك، رائد فهمي يشترط "تعزيز قواتنا المسلحة والاجماع الوطني" لإنهاء وجود القوات الأجنبية! مليشيات سياسية أميركية واحدة. 

لم تمر ساعات على تصريحات صالح المطلك القيادي في تحالف "الإصلاح" بقيادة مقتدى الصدر لقناة "العربية الحدث" والتي قال فيها "إن الوقت لم يحن بعد للمطالبة بسحب القوات الأميركية من العراق" حتى صرح زميله في هذا التحالف، والقيادي في كتلة "سائرون" وهي بقيادة الصدر أيضا رائد فهمي سكرتير الحزب الشيوعي العراقي قائلا (يجب بحث تعزيز سيادة العراق وفق مطلب وإجماع وطني) وأضاف (وضرورة اتخاذ كافة الخطوات والإجراءات لتعزيز امكانات قواتنا المسلحة والأمنية بما يمكن من إنهاء اَي وجود للقوات الأجنبية على أراضينا) إن السيد فهمي يشترط للمطالبة بسحب وإجلاء القوات الأميركية توافر شرطين. الأول، هو تحقيق الاجماع الوطني، وبما أن حليفه مسعود البارزاني وزميله صالح المطلك لا يوافقان على سحب القوات الأميركية المحتلة من العراق فلا مجال لسحب هذه القوات لعدم تحقق الإجماع الوطني. اما الشرط الثاني فهو "تعزيز امكانات قواتنا المسلحة والأمنية" وهذه عبارة عامة ومطاطة ولا يمكن التحقق من وجودها او تنفيذها بشكل دقيق، لأن القدرات المسلحة غير محدودة بدرجات وقياسات معروفة وثابتة. ثم، ألا يعتبر انتصار قواتنا المسلحة والأمنية على أعتى عصابات دموية تكفيرية وتحرير ثلث أراضي العراق منها، دليلا على أن قدرات "قواتنا المسلحة والأمنية" كافية في الوقت الحاضر أم أن السيد رائد فهمي ينتظر أنْ يحصل العراق على السلاح النووي والهيدروجيني ويتفوق العراق "بقيادته الحكيمة" على الولايات المتحدة في ميدان القاذفات الاستراتيجية وحاملات الطائرات ليطاب في تلك الحالة فقط بسحب "القوات الأجنبية"! بالمناسبة هل تعرفون لماذا لا يذكر رائد فهمي اسم هذه القوات المعروف فيقول كسائر الناس "القوات الأميركية"؟ لا أعتقد إنه لا يفعل ذلك لأنه يلثغ بالراء أو لأسباب تتعلق بشقلاوة بل لأسباب "لبرالية" أخرى.
رابط تصريحات رائد فهمي كما نشرتها جريدة الحزب الشيوعي العراقي " المختطف" من قبل من كان يسميهم هادي العلوي "شيوعيي الإمبريالية"!
https://www.iraqicp.com/.../party/14595-2018-12-28-08-27-00