دجلة والفرات وتركيا

تركيا التي صادرت غالبية مياه الرافدين تعرض وساطتها لحل الخلاف المائي بين مصر والسودان وأثيوبيا!

شهران 3 أسابيع ago

البديل العراقي: تركيا التي صادرت غالبية مياه الرافدين ظلما وتعديا وتمردا على القانون الدولي تعرض وساطتها لحل الخلاف المائي بين مصر والسودان وأثيوبيا!

نذكِّر هنا بأعداد السدود التي أقامتها تركيا على نهري دجلة الفرات: "يخلُص الباحثان فؤاد الأمير في كتابه " الموازنة المائية في العراق وأزمة المياه في العالم " و د.

الجنابي يرفض التدويل للدفاع عن الرافدين ويعلن عن "إغلاق باب الأمم المتحدة" واعتماد المفاوضات الثنائية فقط مع تركيا

علاء اللامي 

أدلى وزير الموارد المائية حسن الجنابي بتصريحات خطيرة وسلبية جدا إلى جريدة "القدس العربي" الممولة من قطر، حاول عبرها القفز على مسؤولية تركيا وإيران في الأزمة المائية التي يواجهها العراق منذ عدة عقود، والتي تفاقمت في الأشهر الأخيرة وبلغت درجة جفاف أنهار وبحيرات كنهر المجر الكبير المتفرع من دجلة وبحيرة حمرين في محافظة ديالى.

لماذا وقَّعت تركيا اتفاقية حصص مياه الفرات مع حافظ الأسد سنة 1987 ورفضت أن تفعل ذلك مع صدام حسين؟

علاء اللامي

لماذا وقَّعت تركيا اتفاقية حصص مياه الفرات مع حافظ الأسد سنة 1987 ورفضت أن تفعل ذلك مع صدام حسين، وما علاقة حزب العمال الكردستاني بالموافقة التركية؟ وقعت تركيا في تموز 1987 بروتوكولا رسميا مع الحكومة السورية تعهدت بموجبه بإطلاق 500 متر مكتب في الثانية من مياه الفرات قابلة للزيادة إلى 700 م3 /ثانية مستقبلا. وقد زار رئيس الوزراء التركي آنذاك توركت أوزال شخصيا دمشق لتوقيع تلك الاتفاقية.