النكبة،فلسطين

دحض الدعاية الصهيونيّة في وثائقي محطة «العربيّة»: نبذة عن النكبة (٣)

Submitted on Mon, 08/13/2018 - 20:33

أسعد أبو خليل

يستمرّ وثائقي محطة «العربيّة» في سرد النكبة من وجهة النظر الإسرائيليّة المليئة بالأكاذيب والمُراوغة. فيمرُّ على إعلان دولة «إسرائيل» كأنه إعلانُ استقلال لشعب تحرّرَ من احتلال أجنبي. ومرَّ الوثائقي مرور الكرام على خطة «داليت» التي أسهبَ وليد الخالدي في الكتابة عنها (1) قبل أعوام طويلة من بروز المؤرّخين الجدد في دولة العدوّ (2). وخطة «دي» هي الخطة العليا للسيطرة العسكريّة الأكبر على الأراضي العربيّة ــ أي تلك الممنوحة للعرب حسب قرار التقسيم ــ وباسم قرار الأمم المتحدة.

دحض الدعاية الصهيونيّة في وثائقي محطة «العربيّة»: نبذة عن النكبة [٢]

Submitted on Mon, 08/13/2018 - 20:31

أسعد أبو خليل

بوقاحة، يزعم الوثائقي-الدعائي، الذي بثّته «العربيّة» في حلقتيْن، أن وصول مهاجرين يهود إلى فلسطين في الثلاثينيّات قد «منح الاقتصاد دفعةً جديدة». لكن أي اقتصاد هو هذا؟ هناك كان -ولا يزال - اقتصاد لدولة ومجتمع الاحتلال، وهناك - في الجانب الآخر - اقتصادٌ منفصلٌ آخر للشعب الواقع تحت الاحتلال. وفي نفس المدة التي يتحدّث عنها التقرير، زاد الفقر في أوساط الشعب الفلسطيني لأنه كان يُطرد من أرضه في الرّيف عندما يتملّكها يهود، وكان المهجّرون من الريف الفلسطيني يواجهون «العمل العبري» (أي المقاطعة الصهيونيّة الصارمة لتوظيف عمّال عرب في المنشآت الاقتصاديّة اليهوديّة) في المدن.

دحض الدعاية الصهيونيّة في وثائقي محطة «العربيّة»: نبذة عن النكبة

Submitted on Mon, 07/30/2018 - 01:31

أسعد أبو خليل

هي بوادر «صفقة القرن». إن طمسَ القضيّة الفلسطينيّة من الثقافة السياسيّة العربيّة ومن السياسات الرسميّة باتَ لازمةً في عصرِ أبناء الحكّام الخليجيّين. و«صفقةُ القرن» هي تحضيرٌ لسلامٍ تام وشامل مع العدوّ على أساس أقلُّ من حدّ أوسلو المتدنّي. وضخُّ الدعاية الصهيونيّة في الإعلام الخليجي الملتزم بالتطبيع (خصوصاً من قبل أنظمة قطر والإمارات والسعوديّة) ليس جديداً، وهو جزء من ثمن تحالفهم مع الراعي الأميركي. والخلاف الخليجي-الخليجي، إن أدّى إلى شيء، فهو زادَ تقرّب كل الحكومات إلى العدوّ الإسرائيلي وزادَ شهيّة ابتياع السلاح لإرضاء ترامب.