بغداد، قديمة

شخصيات بغدادية قديمة 3 من 3

- المدارس والمعاهد والنوادي: وفي حديثه عن التعليم والمدارس في بغداد العشرينات، يخبرنا عباس بغدادي بالآتي: لم تكن هناك بنايات للمدارس بل بيوت تؤجرها الحكومة ، ثم بدأت الحكومة ببناء المدارس للأولاد والبنات واهتمت بالتعليم لدرجة ان الملك فيصل الأول سجل نفسه معلما في مدرسة المأمونية الابتدائية في الميدان وسجل ابنه الأمير غازي في فرقة الكشافة. أما الثانويات فكان منها اثنتان : الثانوية المركزية والثانوية الشرقية في محلة السنك. ولما كانت الحاجة ملحة للمعلمين فقد افتتحت الحكومة ثلاث مدارس للمعلمين : دار المعلمين والمدرسة الريفية ودار المعلمين العالية.

شخصيات بغدادية قديمة 2  من 3

 

-شفتالو و  دعبول البلام : دعبول هو أشهر بلام ( صاحب بلم أي زورق صغير لتعبير الناس نهر دجلة الذي يشطر بغداد ) حين ينزل الناس إلى شاطئ الكاورية ترفيها عن النفس وأكل السمك المسكوف ( المشوي على الطريقة البغدادية ) و هو قارئ جيد للمقام العراقي وفكه ظريف وقد كفانا الأستاذ – الفنان الراحل – يوسف العاني مشقة الكتابة عنه تفصيلا فقد جاء ذلك في تمثيليته المشهورة " دعبول".