فيديو / جماجم ثوار الجزائر تعرض اليوم في متحف باريس

جماجم ثوار جزائريين في متحف فرنسي

 إلى الحمقى والمشبوهين والمأجورين المدافعين عن "الحضارة والديموقراطيات"  الغربية ( التي استقبلت مومياء توت عنخ آمون استقبالا رسميا كرئيس دولة في باريس ) إلى  هؤلاء الباصقين على تراثهم الحضاري العراقي و العربي والإسلامي دون تمييز أقدم هذا الخبر والفيديو : فرنسا ترفض طلب الجزائر استعادة خمسمائة جمجمة تم التعرف عليها لثوار مجاهدين جزائريين  ضد الاستعمار من بينها 36 جمجم لقادة الثورات الجزائرية، كان الجيش الفرنسي قد قطع رؤوسهم وقام بتحنيطها وعرضها في المتحف الفرنسي للتاريخ الطبيعي ليتفرج عليها السياح الفرنسيون و غير الفرنسيين.

الرفض الفرنسي للطلب الجزائري بتسليم جماجم الثوار الشهداء لذويهم جاء على أساس أن الجهة التي تقدمت بالطلب هي جهة "ثورية" ويقصدون جمعية "مشعل الشهيد" الجزائرية التي تخوض حملة بهذا الخصوص منذ العام الماضي... هذه هي الحضارة والتقدم والإنسانية التي صدع رؤوسنا بها شتامو ثورة العشرين و المنارة الحدباء و صلاح الدين وعبد الكريم قاسم وجميع شواخص التراث العراقي والعربي والإسلامي والشرقي... هنيئا لهم بها وتعسا لهم ولها!

رابط الفيديو أدناه :

https://www.youtube.com/watch?v=sQ3zaKODtaU