خطوات اسقاط "العملية السياسية الطائفية المحاصصاتية الاحتلالية"

 اولا : مؤتمر تاسيسي يضم كافة مكونات الشعب العراقي بهدف التداول من اجل عقد سياسي وطني جديد بعد انهيار الدولة الحديثة بعد 82 عاما على قيامها، على يد الغزو الامريكي وفشل مشروع الفبركة الاحتلالية لنظام فوقي فاسد، مادته قوى ماقبل الدولة. ثانيا : تتواصل اجتماعات "المجلس الوطني التاسيسي" لحين وضع دستور للبلاد، وتكلف لجنة مختصة بدسترته. ثالثا :يعلن على الملا التوصل الى اتفاق وطني شامل ويعتبر الحكم القائم باطلا وغير شرعي. رابعا :تقوم حكومة مؤقته تستمد شرعيتها من المؤتمر التاسيسي الوطني. يباشر المؤتر اتصالاته الدولية، ولدى الهيئات والمحافل الدولية طلبا للاعتراف بحكومته وبشرعيتتها. خامسا: يفضل لمثل هذا المشروع ان تتم المباشرة به بعد الانتخابات القادمه وعلى ضوء نتائجها. سادسا: تستمر الجهود التحضيرية الحثيثة خلال هذه الفترة لتهيئة الاجواء لانعقاد المجلس بعد قرابة 13 سنه على انعقاد مؤتمره التحضيري الاول في صيف 2004.