حقائق وأرقام حول "سانت لوغو" في الانتخابات العراقية

سانت ليغو بغداد

سانت ليغو المثنىأثيرت معارك واحتجاجات كثيرة على استعمال التعديلات المختلفة لنظام سانت لوغو وصلت الى تنظيم حملات تواقيع وإحتجاجات وتظاهرات تسمى بالمليونية، وكلها خبط عشواء وترديد لكلام وآراء وتشنجات لا علاقة لها بالواقع، ونظام سانت لوغو، سواء تم تبني المقسوم على واحد او على 1.9، فأن النتائج النهائية ستتأثر تأثيرا طفيفا جدا في حدود مقعد او مقعدين في محافظة مثل بغداد ذات 69 مقعد نيابي، وبالتالي لا يغير الوزن النسبي للكتل، الامر كله خلط بين النظام الانتخابي المبني على القوائم - سواء المفتوحة او المغلقة - وبين نظام الدوائر الانتخابية على اساس المرشح الفردي.

ولتوضيح ذلك عملت مقارنة حسابية لنتائج أكبر محافظة (بغداد) وأصغر محافظة (المثنى) لانتخابات مجالس المحافظات لعام 2013 ولنتائج الانتخابات النيابية لعام 2014، وعلى اساس ارقام التصويت التي اعلنتها مفوضية الانتخابات، وأدرجت فيها النتائج فيما لو احتسب توزيع المقاعد على اساس نظام سانت لوغو بالتقسيم على 1، والنتائج على اساس أنظمة سانت لوغو المعدلة بالتقسيم على 1.4 و بالتقسيم على 1.6 و 1.7 و 1.9.

قبل عرض النتائج وتقييمها أوضح ماهية نظام سانت لوغو. هو نظام على شكل جدول بتقسيمات عمودية وافقية (راجع ملف توزيع مقاعد مجلس المثنى في المرفقات)، توضع في العمود الاول فيه الاصوات التي حازتها كل قائمة وبالتسلسل من اعلى الاصوات فنازلا، وفي العمود الذي يليه يوضع حاصل القسمة على 1 لاصوات العمود الاول حسب تسلسلها، وفي العمود التالي يوضع حاصل القسمة على 3، والذي يليه يوضع حاصل القسمة على 5، ثم على 7 ثم على 9 وهكذا.

وببساطة تؤشر او تلون خانات بعدد المقاعد المتنافس عليها تحتوي على أعلى خوارج قسمة في الجدول بدءاَ من أعلى العمود المقسوم على1، وتكون هي الفائزة في الانتخابات، ويكون عدد مقاعد كل قائمة بعدد الخانات الملونة امام تلك القائمة.

اما انظمة سانت لوغو المعدلة فيوضع في عمود الثاني حاصل قسمة اصوات العمود الاول على 1.4 بدلا من 1، وعلى 1.6 وعلى 1.7 و 1.9 بدلا من 1 حسب البديل اما بقية الاعمدة فتملأ بنفس مقسومات سانت لوغو اي على 3 و5 و7 و9 و...الخ.

ومن المهم لتقييم عدالة النتائج تحديد "معدل قيمة المقعد" بالنسبة للانتخابات ككل، وكذلك "قيمة المقعد" لكل قائمة فائزة. وللحصول على "معدل قيمة المقعد" يقسم مجموع اصوات القوائم الفائزة على مجموع عدد المقاعد ، اما "قيمة المقعد" لكل قائمة فيستخرج بتقسيم اصوات القائمة على عدد المقاعد التي فازت بها. وعلى ضوء ذلك نقدم الاستنتاجات ادناه للنتائج المستحصلة

اولا-الانتخابات النيابية لمحافظة بغداد 2014

يتبين من المقارنة ان المقاعد المتنافس عليها للمحافظة هو 69 مقعد وعدد القوائم الفائزة 16 قائمة في نظام سانت لوغو1 وبأعداد تتراوح بين 28 مقعدا لأعلى قائمة ومقعد واحد للقوائم الست الاخيرة، وعدد القوائم الفائزة في بقية أنظمة سانت لوغو المعدلة 1.4 و 1.6 و1.7 و1.9 هي 13 قائمة بتوزيع متساو للمقاعد، تتراوح بين 30 مقعد لأعلى قائمة ومقعد واحد للقوائم الاربع الاخيرة. ويلاحظ ان "قيمة المقعد" في القوائم الثلاث الاخيرة في نظام سانت لوغو1 هو بين 23852 و20017 في حين ان "معدل قيمة المقعد" لكل القوائم هو 37984  اي حوالي ضعف قيمة مقعد هذه القوائم، اي ان هذه القوائم الثلاث الاخيرة حصلت على على اكثر من حقها الفعلي الذي تمنحه الاصوات التي حصلت عليها بعكس توزيع المقاعد في بقية نظم سانت لوغو المعدلة حيث ان شذوذ قيمة مقاعد القوائم عن "معدل قيمة المقعد" لا يتعدى 10% بالعموم. كما ان القوائم الثلاث المستبعدة بمقاعدها الثلاثة لاتستحق ان تكون ضمن القوائم الفائزة حيث ان قيمة مقاعدها هي حوالي نصف "معدل قيمة المقعد"

ويستنتج من ذلك ان نتائج قوائم سانت لوغو المعدلة هي اكثر عدالة ولا يوجد فرق في نتائج جميع نظم سات لوغو المعدلة بعكس النظرة السارية، كما ان القوائم الثلاث المستبعدة بمقاعدها الثلاثة لاتستحق ان تكون ضمن القوائم الفائزة حيث ان قيمة مقاعدها هي حوالي نصف "معدل قيمة المقعد".

ثانيا- الانتخابات النيابية لمحافظة المثنى 2014

عدد المقاعد المتنافس عليها للمحافظة هو 7 مقاعد وعدد القوائم الفائزة 4 قوائم في نظام سانت لوغو1 وبأعداد تتراوح بين 4 مقاعد لأعلى قائمة ومقعد واحد لكل من القوائم الثلاث الاخرى، وعدد القوائم الفائزة في نظامي سانت لوغو 1.4 و 1.6 هي ثلاث قوائم ب4 مقاعد للاولى ومقعدين للثانية ومقعد واحد للقائمة الثالثة. وبموجب نظامي سانت لوغو 1.7 و 1.9 فازت قائمتان الاولى ب5 مقاعد ومقعدين للقائمة الثانية.

ان "قيمة المقعد" في القائمة الاخيرة  في نظام سانت لوغو1 هو 18830 في حين ان "معدل قيمة المقعد" لكل القوائم هو 35659 اي تقريبا ضعف قيمة مقعد القائمة الاخيرة، وهذا فيه اجحاف بحق بقية القوائم. اما النتائج بموجب نظامي سانت لوغو المعدل 1.4 و1.6 ونظامي 1.7 و1.9 فتقييمها متقارب.

والاستنتاج ان نتائج المجموعة الاخيرة سانت لوغو المعدل (1.7 و1.9) اكثر عدالة من بقية النتائج حيث لا يتجاوز شذوذ قيم المقاعد الفائزة ال5% عن "معدل قيمة المقعد"، في حين ان قيمة مقعد القائمة الاخيرة في نظام سانت لوغو1 هو حوالي نصف "معدل قيمة المقعد".

ثالثا- انتخابات مجلس محافظة بغداد 2013

عدد المقاعد المتنافس عليها لمجلس المحافظة هو 54 مقعد وعدد القوائم الفائزة 13 قائمة في نظام سانت لوغو1 وبأعداد تتراوح بين 20 مقعدا لأعلى قائمة ومقعد واحد للقوائم الخمس الاخيرة، وعدد القوائم الفائزة في أنظمة سانت لوغو المعدل 1.4 و 1.6 و1.7 هي 11 قائمة بمقاعد تتراوح بين 22 مقعد لأعلى قائمة ومقعد واحد للقوائم الثلاث الاخيرة، اما بموجب نظام سانت لوغو 1.9 فعدد القوائم الفئزة 10 بمقاعد تتراوح بين 23 مقعد لأعلى قائمة ومقعد واحد للقائمتين الاخيرتين. ويلاحظ ان "قيمة المقعد" في القائمتين الاخيرتين في نظام سانت لوغو1 هو 15957 و15162 في حين ان "معدل قيمة المقعد" لكل القوائم هو 26707  اي حوالي 60% أعلى من القائمتين الاخيرتين، اي ان هاتين القائمتين الاخيرتين حصلتا على على اكثر من حقهما الفعلي الذي تمنحه الاصوات التي حصلتا عليها بعكس توزيع المقاعد في بقية نظم سانت لوغو المعدلة حيث ان شذوذ قيم مقاعد القوائم عن "معدل قيمة المقعد" لا يتعدى 10% بالعموم.

ويستنتج من ذلك ان نتائج قوائم سانت لوغو المعدلة هي اكثر عدالة بعكس النظرة السارية وهي تستثني قائمتين بمقد واحد لكل منهما ولا تستحقان ان تكونا ضمن المقاعد الفائزة بسبب قيمة ان مقعدهما يقل ب60% عن "معدل قيمة المقعد".

رابعا- انتخابات مجلس محافظة الكثنى 2013

عدد المقاعد المتنافس عليها للمحافظة هو 26 مقاعد وعدد القوائم الفائزة 7 قوائم في نظام سانت لوغو1 و سانت لوغو المعدل 1.4 وبأعداد تتراوح بين 5 مقاعد لأعلى قائمة ومقعد واحد للقائمة الاخيرة، وعدد القوائم الفائزة في انظمة سانت لوغو  المعدل 1.6 و 1.7 و1.9  هي 6 قوائم ومتساوية النتائج ب6 مقاعد للقائمة الأولى و3 مقاعد للقائمة الاخيرة.

ان "قيمة المقعد" في القائمة الاخيرة نظام سانت لوغو1  و1.4 هي 4375 في حين ان "معدل قيمة المقعد" لكل القوائم هو 9585 اي اكثر من ضعف "قيمة مقعد" القائمة الاخيرة، وهذا فيه اجحاف بحق بقية القوائم. اما النتائج بموجب أنظمة سانت لوغو المعدل 1.6 و 1.7 و1.9 فقيمها متساوية.

والاستنتاج ان نتائج المجموعة الاخيرة سانت لوغو المعدل (1.6 و1.7 و1.9) المتساوية اكثر عدالة من بقية النتائج حيث قيم مقاعدها الفائزة اقل شذوذا عن "معدل قيمة المقعد"، علما انها تستثني قائمة بمقعد واحد .

من كل ما تبين اعلاه يتضح ان الضجة الهائلة والاحتجاجات حول انظمة سانت لوغو المعدلة لا اساس لها، ولا حرمان او اضطهاد فيها للقوائم الصغيرة والامر كله متعلق بالنظام الانتخابي. فأذا كان نظام القوائم- سواء المغلقة او المفتوحة - فلا نظام افضل من سانت لوغو المعدل بين 1.6 او 1.7 او 1.9 لفرز النتائج فالحصيلة النهائية متقاربة جدا واكثر عدالة. اما نظام الدوائر الانتخابية والترشيح الفردي فله سلبياته حيث يكون التصويت عرضة لضغوطات وتزوير المتنفذين والعشائر خاصة في الارياف والمدن الصغيرة حيث أن مثل هذه الضغوطات يزداد تأثيرها بشكل كبيرجدا كلما صغر حجم الدائرة الانتخابية.

والخلل الاساس هو في جذر العملية السياسية القائمة على دستور يشرع المحاصصة والتحصن بالطائفة مما يؤدي الى سيادة القوائم المشكلة على اسس طائفية واثنية. والحل: مستحيل في ظل العملية السياسية القائمة ودستورها، ولعل هناك بصيص امل إن استمر مسعود في حماقة استفتائه.

ملاحظات حول المرفقات:

- ملف ممضغوط  لمقارنة نتائج حسابات توزيع المقاعد حسب انظمة سانت لوغو المختلفة

- ملف مضغوط لتوزيع المقاعد لمجلس محافظة المثنى حسب أنظمة سانت لوغو1  و1.4 و1.6 و1.7 و1.9 تساعد لتوضيح الشرح عن كيفية احتساب النتائج بموجب تلك الأنظمة

- ملف مضغوط يحتوي حسابات توزيع الاصوات بواسطة excel sheetيمكن مراجعتها لمن يهتم بذلك

 

 

- نتائج مجلس محافظة بغاد 2013              http://www.ihec.iq/ntaij/baghdad.pdf

- نتائج مجلس محافظة المثنى 2013           http://www.ihec.iq/ntaij/muthana.pdf

- نتائج انتخابات نواب بغداد 2014   http://ihec.iq/ihecftp/ntaij2014/baghdad.pdf

- نتائج انتخابت نواب المثنى 2014    http://ihec.iq/ihecftp/ntaij2014/mthana.pdf