زكريا محمد

فك لغز مقطعية جبيل: العرب كانوا هنا في 1750 قبل الميلاد... والفينيقيون سينتحرون! 

Submitted on Wed, 02/08/2017 - 15:52

بين العامين 1928- 1932، عثرت بعثة أثرية فرنسية، برئاسة موريس دوناد، في مدينة جبيل بلبنان على عشرة نقوش بنظام كتابي غير معروف لنا من قبل، وبلغة غير معروفة، وإن كانت الغالبية تفترض عموماً أنّها لغة كنعانية - فينيقية قديمة. نشر دوناد النصوص ورسمه لها عام 1945، وسمّى هذا النظام الكتابي باسم «الهيروغليفية الزائفة» Pseudo-hieroglyphic، أو «مقطعية جبيل» Byblos Syllabary.
الفكرة العامة أنّ الجزيرة العربية لم تكن في ذلك الزمن قادرة على إنشاء نظام كتابي بهذه الفرادة والتعقيد