علاء اللامي

خبر جديد يفند أكذوبة الألف انتحاري فلسطيني في العراق

علاء اللامي

هذا الخبر موجه لمطلقي ومروجي أكذوبة "الألف انتحاري فلسطيني فجروا أنفسهم في العراق" والتي أطلقها الضابط الكردي فاضل برواري وروَّجها المتصهين فخري كريم سنة 2013 (افتح لطفا الرابط في خانة التعليق الثانية ). حَمَلَةُ ومروجو هذه الأكذوبة هؤلاء أصناف فمنهم المضلَّلون والمخدوعون بالإعلام الطائفي في العراق وهم إذا أحسنا الظن أبرياء ونتمنى على هؤلاء أن يعودوا الى استعمال عقولهم الخاصة ويكفوا عن التفكير بالعقول المريضة لغيرهم. ومنهم المعاندون، المضلِّلون، المشبوهون والمأجورون والذين لا نستبعد أنهم منفذون لخطة موسادية إسرائيلية لتبشيع وشيطنة الشعب الفلسطيني المظلوم.

على البرلمان العراقي المطالبة براجعة العلاقات مع واشنطن وطرد قواتها بعد قرار ترامب حول القدس

علاء اللامي

على النواب الشرفاء في البرلمان العراقي -إنْ وجدوا-أن يطالبوا فورا ورسميا بمراجعة العلاقات العراقية مع الولايات المتحدة وإخراج القوات الأميركية والغربية من العراق! جاء بيان حكومة العبادي حول قرار ترامب الإجرامي باعتبار القدس عاصمة لدولة إسرائيل العنصرية هزيلاً وباهتاً جدا، فحتى الدول الأكثر تبعية لأميركا، وحتى الدول الأوروبية وغير المعنية بالموضوع صدرت عنها بيانات ومواقف أكثر قوة وحسما ضد هذا القرار.

الانتخابات العراقية القادمة، هل ستكون صراعا مفتوحا بين الحزبين الأميركي والإيراني؟

علاء اللامي 

الانتخابات العراقية القادمة، هل ستكون صراعا مفتوحا بين الحزبين الأميركي والإيراني: هل سيبقى الحزب العراقي "الافتراضي" على مقاعد المتفرجين؟ تشير المعطيات المتوفرة حتى الآن، إلى أن لعبة الانتخابات التشريعية القادمة ستجري كما جرت سابقتها، وفق ذات الأسس والنظم والقوانين واللوائح. مفوضية الانتخابات تم تجديدها على أسس المحاصصة الطائفية بين العصابات السياسية الكبيرة من وزن الحوت، وقواعد تقسيم الأصوات هي ذاتها، والأحزاب والوجوه القميئة المسموح لها بالنشاط هي ذاتها التي كانت وراء تدمير العراق ونهب ثرواته طوال السنوات الماضية.

إهانات وتدخلات ماكرون الفظة في الشأن العراقي ومطالبته بتفكيك الحشد الشعبي عار على حكامه فقط

إنها ليست المرة الأولى التي يتدخل فيها الرئيس الفرنسي الأحمق والاستعراضي وعديم الخبرة والذي لا تنفك الصحافة الفرنسية قبل غيرها عن السخرية به عمانوئيل ماكرون في الشأن العراقي، فقد سبق له وان دخل بقوة على خط مؤامرة استفتاء البارزاني المدعوم إسرائليا قبل وبعد إجرائه.

انقلاب صالح على الحوثيين كالتحالف بينهما وبين إيران...لا علاقة للمبادئ بالموضوع!

علاء اللامي

أعيد هنا نشر تعليق لي على منشور للصديق العزيز نصير المهدي وتجدون رابط المنشور في خانة أول تعليق: حين رفضت باكرا، تأييد التحالف بين صالح والحوثيين ومع اندلاع الحرب الأهلية في اليمن وتحولها لاحقا إلى عدوان سعودي رجعي على هذا البلد المظلوم، استندت في رفضي لحقيقتين الأولى بخصوص علي عبد الله صالح والذي أريد لنا أن نصدق أنه تحول من دكتاتور مخلوع أوردت الكثير من تفاصيل سيرته ومواصفاته في منشورك أخي العزيز نصير، والحقيقة الثانية كانت بخصوص حركة الحوثيين "أنصار الله" وريثة السردية الملكية الإمامية، والتي أريد لنا أن نصدق أنها حركة شعبية استقلالية معادية للرجعية السعودية ولأمير

العبادي على طريق السادات وسيضيع كركوك مجددا!

علاء اللامي

منذ اليوم الأول لعملية فرض الأمن في محافظة كركوك والمناطق المنتزعة من قبل قوات البيشمركة حذر الفقير "الى الله فقط" من نهاية محزنة لهذه العملية التي بدأت بنجاح كبير على الطريقة الساداتية التي تنقلب بموجبها الانتصارات إلى هزائم. وها هو العبادي يراوح مكانه منذ معركة صغيرة قرب معبر إبراهيم الخليل تصدت فيها قوات البيشمركة للقوات الاتحادية فتوقفت العمليات العسكرية بعدها توقفا تاما.

محمد بن سلمان في القراءات الخاطئة!

علاء اللامي

أليس من اللاموضوعية واللامهنية في الكتابة السياسية العربية النظر باستصغار واستهانة الى ولي العهد السعوي الحالي والحاكم الفعلي للمملكة السعودية محمد بن سلمان واعتباره أحمقاً رعديداً تارة، وبيدقاً بيد قوى كبرى مجهولة تارة أخرى، وجاهلاً وعديمة الكفاءة تارة ثالثة؟ اللافت للانتباه هو التالي: ليس خصوم بن سلمان من ينظرون إليه هذه النظرة بل أن مريديه ومرتزقته لا يجرأون على الاعتراف بكفاءته وحنكته في إدارة الصراع داخل العائلة المالكة وخارجها لصالحه حتى الآن! 

ج4 والأخير/اليعقوبي: أنا أحرص على البنت من العلمانيين لأنهم يجبرونها على الاختلاط في المدرسة الابتدائية ولا يحرمون العلاقات الجنسية قبل البلوغ!

علاء اللامي
نتابع في هذا الجزء الرابع والأخير الحوار الذي أجرته قناة "الحرة عراق" الأميركية بتاريخ 19 حزيران 2017 مع المرشد الديني لحزب الفضيلة الإسلامي محمد اليعقوبي، والذي جرى فيه التطرق للعديد من الأمور والقضايا الفقهية والسياسية والاجتماعية المهمة.
المذيع: ولكن من يحكم بالرشد؟

ج3/الشيخ اليعقوبي: إذا كانت المرأة في التاسعة رشيدة وبالغة فماذا نريد منها أكثر من ذلك؟

علاء اللامي
نتابع في هذا الجزء وهو الثالث الحوار الذي أجرته قناة "الحرة عراق" الأميركية بتاريخ 19 حزيران 2017 مع المرشد الديني لحزب الفضيلة الإسلامي محمد اليعقوبي، والذي جرى فيه التطرق للعديد من الأمور والقضايا الفقهية والسياسية والاجتماعية المهمة.
4- المذيع: المعترضون على القانون الجعفري يركزون على موضوع تزويج القاصر لأن هذه طفلة...

ج2/اليعقوبي يعتبر القانون "188" علماني رغم أنه يمنع العراقي من زواج غير الكتابية،

ج2/الشيخ اليعقوبي يعتبر القانون "188" علماني ووضعي رغم أن المادة 13 منه تمنع العراقي من زواج غير الكتابية، والمادة 17 تمنع العراقية من زواج الكتابي وغير الكتابي بعكس ما يراه الإسلامي د. حسن الترابي! نتابع في هذا الجزء الحوار الذي أجرته قناة "الحرة عراق" الأميركية بتاريخ 19 حزيران 2017 مع المرشد الديني لحزب الفضيلة الإسلامي محمد اليعقوبي، والذي جرى فيه التطرق للعديد من الأمور والقضايا الفقهية والسياسية والاجتماعية المهمة.
3-الدقيقة 35.05: (بخصوص قانون الأحوال الشخصية الجعفري) المذيع: أنتم كمؤسسة هل تريدون توصيله الى التشريع رغم كل الظروف؟