اختطاف غفران

بمناسبة اختطاف الناشطة غفران و والدها وصمت" المدنجية": خيار وفقوس

وكالات أنباء وقناة فضائية تعمل من خارج العراق بثت خبرا عن اختطاف ناشطة عراقية شابة تدعى غفران مع والدها المريض وابن اختها من قبل قوة مسلحة مجهولة. قناة الشرقية مثلا التقت بأم الشابة غفران فصرحت الأم بأن المسلحين  عاملوا الشابة بعنف وسحبوها من شعرها وبملابس البيت وكل ما قالوه إنه " مجرد استفسار " ! وكالة السومرية نيوز واسعة الانتشار وغيرها كررت الخبر وقالت أن قوة من الشرطة ( طوقت مكان الحادث – حي السيدية جنوب بغداد - بعد ساعات من حدوث الاختطاف، وفتحت تحقيقا لمعرفة ملابساته والجهة التي تقف وراءه) .