التعلق العاطفي

التعلّق والانفتاح: محاولة للفهم

Submitted on Wed, 01/24/2018 - 00:38

رعد أطياف

كلّما داهمتنا أشكال المعاناة وألحّت في إيلامنا، هربنا إلى أقنعتنا ونظاراتنا لنضاعف لمعاناتنا صوراً نفسيةً مضاعفة وتتفاقِم فينا المشكلة بدلاً من حلّها. الأقنعة تحجب الرؤية، والنظارات تحكمنا بألوان عدستها الخاصة. إن الشعور بالضيق يدفعنا للتفتيش عن حلٍ ما، فنسرع للبحث عن قناع مناسب. وأحد الأقنعة المناسبة هو الكحول - مثلاً- للتخفيف عن ألم المعاناة، وبعد فترة من الزمن يتحول الكحول إلى عادة، وهذه الأخيرة تضغط علينا باستمرار لتلبية طلباتها، وإن لم نخضع لمنطق العادة فسوف تتبرعم معاناة جديدة تنضاف في سجل المعاناة التي لا تنتهي. بمعنى، أن العادة ستنتقم لنفسها!